الاتحاد المصرى لحقوق الانسان( الايرو)

منظمة الاتحاد المصرى لحقوق الانسان الايرو ترحب بالسادة الزوار وتتمنى انضمامهم واستمتاعهم بمنتدى الاتحاد المصرى لحقوق الانسان
والاستمتاع بمشاهده قناه الايرو التليفزيونيه
ونتمنى ان تنال خدماتنا اعجابكم
رجاء التسجيل حتى تستمتعو بكل محتويات المنتدى
الاتحاد المصرى لحقوق الانسان( الايرو)

منظمة غير حكومية رسمية تعمل فى مجال حقوق الانسان طبقا لميثاق الامم المتحدة والاعلان العالمى لحقوق الانسان والفيدرالية الدولية فى جنيف وباريس وطبقا للدستور والقوانين المصرية وهى عضو فى منظمات

جبرائيل : يتقدم ببلاغ للنائب العام ضد الداعية الاسلامى وجدى غنيم لاهانته وسبه للبابا شنودة بعد وفاته واذا كان ذلك وما زالت الدموع فى عيون كل مصرى نجد من يخرج علينا ويصف قداسة البابا ..... " بأن مصر قد استراحت من رأس الكفر والعبد الفاجر والهالك والمجرم المعلون وعدو الاسلام ينتقم منه رب العباد والذى ولع مصر واننا نفرح لهلاكه لعنه الله عليه ولعنه الناس عليه – غار فى ستين داهية " هذا كلام الداعية الاسلامى وجدى غنيم الذى بثه عبر مواقع الانترنت بصوته وقال اننى وجدى غنيم وهذا الكلام صادر منى وبصوتى بتاريخ الاحد 18/3/2012 . السيد المستشار / النائب العام ان ما ذكره وما جاء على لسانه وبصوته الداعية الاسلامى وجدى غنيم انما يشكل جرائم السب والقذف وازدراء الاديان وتقويض الوحدة الوطنية وتعريض الامن والسلم الوطنى للخطر والتحريض على الفتن الطائفية واشاعة اخبار كاذبة ومضللة . سيدى المستشار / النائب العام ان من يهين الاسلام والمسلمين نقف امامه بالمرصاد نحن كأقباط قبل المسلمين وتقدمه النيابة العامة لمحاكمة سريعة وعادلة تنتهى بسجنه مثلما حدث فى قضيتى مكارم دياب فى ابنوب وايمن يوسف منصور فى الازبكية .
أصدرت الأحد محكمة أمن الدولة بقنا حكمًا بإعدام محمد أحمد حسين الشهير بالكموني،وذلك بتهمة القتل العمد لستة أقباط وضابط شرطة مسلم ليلة عيد الميلاد من العام الماضي

المواضيع الأخيرة

» بيان المؤتمر الدولى الاول لدعم مصر ضد الارهاب
الخميس أكتوبر 23, 2014 4:54 pm من طرف أ/عزت ابراهيم

» تجمع القاهرة الدولى لدعم مصر ضد الارهاب
السبت أكتوبر 18, 2014 6:13 pm من طرف أ/عزت ابراهيم

» جماعه الاخوان الارهابيه تعتدى على مؤيدو السيسى فى نيورك
الخميس سبتمبر 25, 2014 4:35 pm من طرف أ/عزت ابراهيم

» جبرائيل : ووفد الاتحاد المصرى لحقوق الانسان يلتقون وزير التربيه والتعليم
الإثنين سبتمبر 15, 2014 5:13 pm من طرف أ/عزت ابراهيم

» اقباط عبدة مشتاق
الثلاثاء يناير 22, 2013 4:59 pm من طرف أ/عزت ابراهيم

»  جبرائيل فى تصريحات هامة لوكالة اونا الاخبارية
الأحد ديسمبر 30, 2012 2:46 pm من طرف أ/عزت ابراهيم

» بيان المؤتمر الصحفى للاتحاد المصرى لحقوق الانسان
الأحد ديسمبر 30, 2012 2:42 pm من طرف أ/عزت ابراهيم

» فى بيان عاجل جبرائيل يطالب قيادة الكنيسة بسحب مرشحيها لمجلس الشورة
الجمعة ديسمبر 21, 2012 3:30 am من طرف أ/عزت ابراهيم

» نجيب جبرائيل ومؤتمر شركاء فى الوطن
الخميس ديسمبر 20, 2012 2:26 pm من طرف أ/عزت ابراهيم

مكتبة الصور


التبادل الاعلاني


    العقائد خطا احمر - والاشارة خضراء !

    شاطر
    avatar
    أ/عزت ابراهيم
    Admin
    Admin

    عدد الرسائل : 238
    العمر : 43
    تقيم : 721
    شكرا للمشاركة : 0
    تاريخ التسجيل : 21/12/2008

    العقائد خطا احمر - والاشارة خضراء !

    مُساهمة من طرف أ/عزت ابراهيم في الأحد نوفمبر 07, 2010 2:45 pm

    العقائد خطا احمر - والاشارة خضراء !
    بقلم / عزت ابراهيم
    ربما أتعجب كثيرا عندما اقف فى اشارة مرور اجد شرطى المرور يقف فى الاشارة وتكون الاشارة حمراء ونجد ذلك الشرطى يفتح الاشارة للسيارات للمرور وكأن الاشارة خضراء ولذلك قد يتعجب البعض من عنوان المقال ولكنى اتعجب اكثر من الواقع المرير فبعد ما أثير فى الفترة الاخيرة من جراء ما نسب من تصريحات لنيافه الابنا بيشوى من ناحية وعودة كامليا شحاته من ناحية اخرى
    وان كنت اتعجب لحاله الهياج التى اثيرت بعد تصريح الانبا بيشوى الذى كان بمثابه ثقب الكبريت الذى اتهم باشعال الحريق المشتعل فى الاصل تحت الهشيم فحريق الفتنه ليس اساسه تصريح الانبا بيشوى ولكن وراءه عدت اسباب منها :
    حكومه بسبب حبها السيطرة على السلطه تقوم باللعب بورقة الاقباط وتحريكها كا الشطرنج تحركها فى الازمات فعند الحاجه لتمرير اى مشروع قانون او ارتفاع اسعار اواى ازمة اخرى فيحرك هؤلاء الاسلامين ضد الاقباط
    فاين كانت الحكومه عندما سب علماء مسلمين الدين المسيحى واتهموه بالكفر ومنهم من اتهمه بالتحريف وعشرات المقالات التى سبت فيها المسيحية غير الكتب التى اباحت دم القبطى وماله والعديد من القنوات التليفزيونيه ومنها تليفيزيون الدوله نفسه
    وكان الاقباط صامتون يسبو ولا يتكلمون يعتدى عليهم ولايردو
    ولكن بكلمات معدودة للانبا بيشوى اشتعلت الدنيا وهاجت القنوات والجرائد وجميع وسائل الاعلام معلنه الحرب عليه وعلى قداسة البابا وجميع الاقباط وبسرعة البرق خرجت الحركات الارهابية معلنه التظاهر وعدم الصمت فاشتعل الموقف اكثر من اللزم وكان لبد من وقفه حاسمه لاخماد الحريق الذى امسك بنسيج الامه
    وهو ما حدث بالفعل فقد قام السيد الرئيس مشكورا بالقاء خطاب للامه معلنا فيه ان (المساس بالوحدة الوطنيه خطا شائك لن اسمح لاحد بتجاوزه وعلى من يزرعون الفتنه ويشعلونها ويغذونها ان يدركو تماما ان احد ليس فوق الدستور والقانون )) وان ((العقائد خطا احمر لا يجوز تجاوزه )) وبالفعل سرعا ما قامت القيادات الدينية بحمله التهدئه وقام قداسة البابا بالتصريح للاعلام وايضا رجال الازهر وهو ما اعطى نوع من الطمائنينه فى الشارع المصرى بمثقافيه وسياسيه وحقوقيه وذلك بقدوم انفراجه فى الازمه
    ولكن فرحه ما تمت
    فلم تكن كلمه السيد الرئيس لها صداها اللى فى الاوساط القبطيه وبعض المثقفين ولكن جاءت على غير رغبه البعض الاخر الذى يشعر انه دائما فوق الدستور والقانون بل وفوق دوله المواطنه والدوله المدنيه التى يرغب الجميع فى ان يعيش تحت سيادتها
    ففى الوقت الذى منع فية قداسه البابا رجال الدين من الادلاء باى تصريحات اعلامية تمس الوحدة الوطنية واطاع كلمته ايضا المثقفين والكتاب الاقباط رغبتا فى عدم التصعيد الاعلامى وانهاء الازمة وفى الوقت نفسه نجد الجانب الاخر اراد التصعيد الاعلامى بالمقالات المثيرة للفتنه والدعوة للتظاهر واثارة الفتنه ومنها على سبيل المثال لا الحصر موقع المصريون
    وفى الوقت الذى منعت فيه الكنيسة الاقباط من التظاهر نجد من يحرض على التظاهر كل يوم جمعة وتخرج المظاهرات المطالبه باشعال النار من جديد حيث لا يفهم من يتظاهروا قيمه قداسه البابا عند الاقباط فيقوم هؤلاء الجهلاء بسب قداسة البابا وايضا سب المسيحية والتحريض على الاقباط
    ثم ناتى لنوع اخر من الاثارة فاذا كان قد غضب الاخوة المسلمين من عودة كامليا شحاته واعلنها على موقع اليوم السابع انها مسيحية وذلك قبل خطاب السيد الرئيس ولكن نفاجىء هذه الايام بحمله اسلمه البنات والاعلان عن ذلك عبر المواقع الالكترونية باعلان اسلامهم فماذا يحدث لوقام الاقباط بذلك
    ولذلك نقول لماذا ترفع الدوله الخط الاحمر لبعض المواطنيين وتفتح الاشارة الخضراء لمن يتلاعب بامن مصر

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين سبتمبر 25, 2017 6:23 pm